القائمة الرئيسية

الصفحات

جريمة غيرمسبوقة عامل بمستشفى يغتصب اكثر من 99 جثة في المشرحة..التفاصيل صادمة

 


مع بداية محاكمة كهربائي يوم امس الخميس 4 نوفمبر 2021 في جرائم شنيعة وصفت بغير المسبوقة في تاريخ القضاء البريطاني وتمثلت في القتل واغتصاب جثث في مشرحتين بالمستشفى كان للجاني امكانية دخولهما باعتباره مشرف على الصيانة .


والمتهم اعترف بقتل شابّتين وبارتكاب عشرات الإعتداءات الجنسية على جثث نساء ميتات في المشرحة في قضية غير مسبوقة في تاريخ القضاء البريطاني.


وخلال محاكمته يوم امس الخميس اعترف ديفيد فولر البالغ من العمر 67 عاماً والذي يعمل كهربائياً في عدد من المستشفيات وأوقف في نهاية عام 2020 بفضل تقنيات الحمض النووي بأنّه قتل فتاتين في العشرين والخامسة والعشرين عام 1987 في كِنت (جنوب شرق) وهو متّهم بأنّه اعتدى عليهما جنسيًّا بعد ذلك.


وأقرّ فولر قبل المحاكمة بأنّه مذنب في 51 جريمة أخرى من بينها 44 تتعلّق باعتداءات ارتكبها على جثث نساء ميتات لكن المحقّقين رجّحوا أن يكون العدد الفعلي لضحاياه 99 على الأقل تم التعرّف على 78 منهنّ بينهنّ ثلاث قاصرات ونساء عدّة تفوق أعمارهن الخامسة والثمانين.
وأفاد مكتب المدعي العام في بيان بأنّ عمليات تفتيش منزل فولر أثمرت عن العثور على محرّكات أقراص صلبة “تحتوي على أدلّة على جرائم جنسية غزيرة من النوع الذي لم تشهده محكمة بريطانية من قبل”.


وأضاف البيان أنّ “فولر صوّر نفسه بين عامي 2008 و2020 وهو يعتدي جنسياً على جثث عشرات النساء والفتيات في مشرحتين بمستشفى تونبريدج ويلز” بيكِنت “كان مخوّلاً له بدخولهما بحكم وظيفته كمشرف على الصيانة”.
وقال ليبي كلارك من دائرة الشرطة المدنية إنّ التهم الموجّهة إلى فولر “غير مسبوقة في تاريخ القضاء البريطاني.


ي.

تعليقات